9 إصابات بكورونا تعقد موقف بايرن ميونخ

أعلن نادي بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم أن لاعبه الكندي ألفونسو دايفز أصبح تاسع لاعب في الفريق تأتي عينته إيجابية في فحوص الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، الأمر الذي يثير الشكوك حول إمكانية إقامة مباراة الفريق أمام بوروسيا مونشنغلادباخ يوم الجمعة المقبل.

وقبل وقت قصير من إعلان النادي البافاري عن إصابة ظهيره الأيسر بكورونا، قال حسن صالح حميديتش في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية إن النادي دخل في محادثات مع رابطة الأندية الألمانية حول تأجيل محتمل للمباراة.

وقال حميديتش: في الوقت الحالي لدينا عشرة لاعبين وحارسا مرمى، الأمر الذي يجعلنا نتساءل عن مدى إمكانية خوضنا للمباراة في تلك الظروف، وناقشنا هذا الموقف مع الرابطة.

ولدى بايرن ميونخ تسعة لاعبين في العزل واثنين من اللاعبين في بطولة كأس أمم إفريقيا بالإضافة إلى الإصابات.

ووفقا لقواعد الرابطة، فإن المباراة يمكن تأجيلها في حال تواجد أقل من 15 لاعبا في قائمة الفريق، فيما يتم احتساب اللاعبين المصابين كأفراد في القائمة بينما أكد حميديتش قبل أخبار إصابة دايفز بكورونا أن المباراة قد تلعب.

وأضاف: هناك كتاب للقواعد ونرغب في أن يلتزم به الجميع، ويبدو أننا سنلعب المباراة، وسنخوضها بغرض تحقيق الفوز بها.

ورغم ذلك، فإن دايفز كان قد تدرب مع الفريق أوائل الاسبوع الجاري، الأمر الذي قد يكون له بعض التأثير.

وتواجد عشرة لاعبين مع المدرب جوليان ناغلسمان، بالإضافة إلى ثلاثة حراس مرمى في تدريبات الفريق يوم الأربعاء.

وأوضح بايرن ميونخ أنه تم تشديد الإجراءات الخاصة بالخضوع للاختبارات عقب العودة إلى التدريبات بعد يوم واحد من الموعد الذي كان مقررا له يوم الاثنين الماضي.

ويعاني المنافس مونشنغلادباخ من إصابة أربعة من لاعبيه بالعدوى، في الوقت الذي تعاني فيه معظم أندية الدوري الألماني من الجائحة.

وقال آدي هوتر، المدير الفني لفريق مونشنغلادباخ، أن فريقه يستعد للمباراة كما هو المعتاد، مضيفا: في النهاية رابطة الدوري ستقرر إقامة المباراة من عدمها.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.