منتخب تونس يكشر عن أنيابه برباعية تاريخية في موريتانيا

كشر منتخب تونس عن أنيابه في بطولة كأس الأمم الإفريقية، وبعث برسالة شديدة اللهجة لمنافسيه عن عزمه المضي قدما في المسابقة والمنافسة بقوة على اللقب، عقب فوزه الكبير 4 – صفر على منتخب موريتانيا، في المواجهة العربية الخالصة التي جرت بينهما يوم الأحد، في الجولة الثانية لمباريات المجموعة السادسة من مرحلة المجموعات للبطولة القارية.

وحصد المنتخب التونسي، بطل المسابقة عام 2004، أول ثلاث نقاط في مسيرته بالمجموعة، ليحتل المركز الثالث بفارق نقطة خلف منتخبي مالي وغامبيا، اللذين يتقاسمان الصدارة بعد تعادلهما 1 – 1 في وقت سابق اليوم بنفس الجولة.

في المقابل، ظل منتخب موريتانيا بلا رصيد من النقاط، بعدما تلقى هزيمته الثانية في المجموعة، حيث خسر صفر – 1 أمام نظيره الغامبي في الجولة الافتتاحية الأسبوع الماضي.

وبعد تلقيه خسارة مثيرة للجدل صفر – 1 أمام مالي في الجولة الأولى، تمكن منتخب تونس من استعادة اتزانه سريعا، ليعادل أكبر انتصار في تاريخه بالمسابقة الذي حققه في نسخة المسابقة التي استضافها على ملاعبه عام 1965، عندما تغلب بالنتيجة ذاتها على منتخب إثيوبيا بالدور الأول.

وجاءت بداية المنتخب التونسي صادمة لنظيره الموريتاني، بعدما تقدم بهدفين مبكرين عن طريق حمزة المثلوثي ووهبي الخزري في الدقيقتين الرابعة والثامنة على الترتيب.

وعاد الخزري لهز الشباك من جديد، مسجلا الهدف الثالث لتونس في الدقيقة 64، فيما أضاف سيف الدين الجزيري الهدف الرابع في الدقيقة 66، قبل أن يهدر يوسف المساكني ركلة جزاء لمصلحة نسور قرطاج في الدقيقة 90.

ويختتم منتخب تونس مبارياته في المجموعة بمواجهة نظيره الغامبي يوم الخميس القادم في الجولة الثالثة بالمجموعة، التي تشهد أيضا مواجهة أخرى بين منتخبي مالي وموريتانيا.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.