فاتي يتعرض للإصابة مجدداً

تعرض أنسو فاتي نجم برشلونة الصاعد لإصابة جديدة خلال خروج فريقه من كأس ملك إسبانيا لكرة القدم على يد أتلتيك بلباو عقب الخسارة 3-2 بعد وقت إضافي في مباراة مثيرة يوم الخميس.

وشارك المهاجم، الذي عاد للعب بعد غياب شهرين، بسبب إصابة عضلية، بديلا في الشوط الثاني لكنه اضطر للخروج بعد دقائق من الوقت الإضافي في استاد سان ماميس متأثرا بنفس الإصابة التي تعرض لها في نوفمبر 2021.

وقال برشلونة يوم الجمعة “أصيب أنسو فاتي في عضلات الفخذ الأيسر وسيخضع لفحوص لتحديد المشكلة بشكل كامل” وتكهنت وسائل إعلام إسبانية بغيابه لمدة تتراوح بين أربعة وستة أسابيع.

وصعد فاتي، الذي ورث القميص رقم 10 من ليونيل ميسي عقب رحيل الهداف الأرجنتيني إلى باريس سان جيرمان، من قطاع الناشئين بالنادي الكتالوني، وقاوم للعب بعد أربع جراحات بسبب إصابة بالركبة اليسرى في نوفمبر 2020. ومباراة الأمس كانت العاشرة له هذا الموسم.

وسطع فاتي مع برشلونة في سن 16 حين أصبح ثاني أصغر لاعب يشارك في تاريخ دوري الدرجة الأولى الإسباني. وفرض نفسه سريعاً ليصبح أصغر لاعب يسجل هدفا في دوري أبطال أوروبا ومع منتخب إسبانيا أيضا.

وخرج برشلونة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا ومن دور 16 بكأس الملك، ويحتل المركز السادس في الدوري بفارق 17 نقطة خلف المتصدر ريال مدريد.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.