غوارديولا: لن أخدع مانشستر سيتي

كشف بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي أنه قد يتخذ قرارا بخصوص مستقبله في نهاية الموسم الجاري، لكنه أكد بوضوح أنه لن “يخدع” ناديه متصدر الدوري الإنجليزي.

ويرتبط غوارديولا، الذي تولى المسؤولية في 2016، بعقد حتى نهاية موسم 2022-2023.

وقال غوارديولا للصحفيين قبل مواجهة ساوثهامبتون في الدوري يوم السبت: لست جيدا بما يكفي لأفكر في المدى البعيد.

وأضاف: يتحدد مستقبلي دائما بناء على النتائج، لذا سنلعب ضد ساوثهامبتون وسنحصل على بعض الراحة، وبعد ذلك في نهاية الموسم سنرى ما سيحدث.

وتابع: لقد منحني النادي كل شيء، لذا لا يمكن أن أخدعه أو أفعل أي شيء خاطئ نحوه.

ويسير غوارديولا نحو قيادة سيتي لإحراز لقب الدوري للمرة الرابعة في خمس سنوات، كما توج بكأس الرابطة وكأس الاتحاد أربع مرات. ويتصدر سيتي الدوري بفارق 11 نقطة عن أقرب منافسيه بعد 22 جولة.

وقال المدرب الإسباني: اتخذنا معا القرارات بخصوص حضوري إلى هنا وتمديد التعاقد في مناسبتين، وسنفعل الأمر ذاته الآن. يتعلق الأمر بمشاعر النادي نحوي، وحول شعوري لنفسي وللنادي.

وأضاف: أشعر أني في حالة جيدة وأشعر بالراحة. عندما لا أملك الطاقة وأشعر بالإرهاق والتعب، فإني أكون متأكدا من الرحيل، لكن في الوقت الحالي لدي مشاعر إيجابية.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.