غضب في غانا.. “مجاملات” تسببت في وداع “منتخب عائلة آيو”

غضب في غانا.. “مجاملات” تسببت في وداع “منتخب عائلة آيو”

أثار الخروج الصادم لمنتخب غانا من كأس أمم إفريقيا بعد الخسارة من جزر القمر الوافد الجديد للبطولة يوم الثلاثاء 3-2 موجة من الغضب والهجوم على لاعبي منتخب “النجوم السوداء”، خاصة بعد وداع البطولة في ذيل المجموعة الثالثة بنقطة وحيدة.

ويعد هذا الخروج هو الأول للمنتخب الغاني من دور المجموعات للبطولة الإفريقية منذ نسخة مصر 2006، أي منذ 16 عامًا، حينما ودّع البطولة بـ3 نقاط وترك بطاقتي الصعود للمنتخب السنغالي والنيجيري.

وقال الهداف التاريخي للمنتخب الغاني في تصريحات نقلها موقع “بيزنس غانا”: لم أشعر أن المنتخب يلعب من أجل هدف واضح، لم نخلق فرصًا عديدة، لم نفعل أي شيء وها نحن نعود لبلادنا خاليين الوفاض.

وتابع: أعلم كيف يشعر شعب غانا الآن، إنهم محبطون بكل تأكيد، لم يشاهدوا المنتخب الذين يعرفونه.

وكشف جورج أفري نائب رئيس الاتحاد الغاني السابق أن السبب الرئيسي لما حدث في الكاميرون هو المجاملات من كورت أدوين سايمون رئيس الاتحاد الحالي.

وقال جورج في تصريحات إذاعية لمحطة “أساسي راديو” في أكرا: لن تبني منتخب قوي إذا حدثت مجاملات في اختيارات اللاعبين، لن تنضم للمنتخب إذا كنت على علاقات مع من يتخذهم رئيس الاتحاد كأعداء له، يجب أن تكون مقرب منه لتنضم للقائمة.

وأوضح ديد دراماني المدرب الأسبق لفريق أشانتي كوتوكو أن غياب الاستعداد الجيد للبطولة وعدم احترام الخصم هو ما أدى لهذه الصدمة، إذ قال: من الواضح أننا افتقدنا للاستعداد الجيد، لأن التحضيرات القوية تجلب نتائج جيدة، المنتخب لم يحترم جزر القمر، لذلك حدث ما رأيناه.

وصبّ دانيال كايا القائد التاريخي لفريق هارتس أوف أوك الغاني جام غضبه على القائد الحالي للمنتخب أندريه آيو منتقدًا تفكيره في صناعة مجد شخصي فقط وعدم اهتمامه بمصلحة المنتخب.

وصرّح دانيال لأذاعة “هابي إف إم”: آيو يلعب بأنانية كبيرة، يجب أن يدرك أن المنتخب ليس ملكًا لعائلته.

وأضاف: على اللاعبين أن يتحدوا من أجل مصلحة الفريق على أرض الملعب، لكن هذا ما لا يفعله آيو، دائمًا ما يبحث عن صناعة المجد لنفسه وأن يتصدر عناوين الصحافة، إذا لعبت معه فلن أستمتع بسبب أنانيته.

وعلى الجانب الآخر اعتذر آيو الذي حصل على بطاقة حمراء في الشوط الأول من مباراة جزر القمر على نتيجة فريقه في البطولة، ووجه رسالة للشعب الغاني نقلتها “بي بي سي”: لم نتسبب في شعوركم بالفخر، نتقبل الانتقادات بعد أن أحبطناكم، لكننا نعدكم ان نرد بقوة.

فيما أصرّ الصربي ميلوفان راييفاتش على أن الخروج المبكر من أمم إفريقيا لن يجعله يقدم استقالته لأن هدفه الأساسي هو الوصول بالمنتخب لكأس العالم.

ونشرت “بي بي سي” تصريحات المدرب الصربي التي قال فيها: لقد جئت إلى غانا قبل 3 أشهر ونصف فقط، لا تتوقعوا أن تروا سحرًا في أرض الملعب، لن أستقيل لأن هدفي الأساسي هو بلوغ المونديال.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are makes.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Top Img back to top
Generated by Feedzy