عودة إريكسن إلى اللعب تقلق موامبا

عبر فابريس موامبا لاعب وسط بولتون واندرارز السابق عن قلقه من احتمال انضمام الدنمركي كريستيان إريكسن لنادي برنتفورد الإنجليزي بعد تعافيه من أزمة قلبية تعرض لها خلال مباراة فريقه الافتتاحية في بطولة أوروبا في يونيو.

ولم يلعب إريكسن البالغ عمره “29 عاما” منذ هذه الأزمة الصحية الخطيرة أمام فنلندا العام الماضي.

وذكرت تقارير وسائل إعلام بريطانية أن برنتفورد عرض على إريكسن عقدا قصير الأجل.

وقال الدولي الدنمركي في وقت سابق هذا الشهر إنه يستهدف المشاركة في كأس العالم لكرة القدم نهاية العام الجاري في قطر بعد التقدم الذي حققه في برنامج التعافي من الأزمة القلبية.

وفي ديسمبر الماضي فسخ إنتر ميلان عقد لاعب الوسط إريكسن بعد منع الدولي الدنمركي من اللعب في إيطاليا بسبب اعتماده على جهاز لتنظيم ضربات القلب.

وكتب موامبا في صحيفة التايمز يوم الثلاثاء: مثل أي شخص آخر، أنا متحمس لعودة كريستيان إريكسن المحتملة للدوري الممتاز. لكني أثق أنكم تتفهمون سبب قلقي أيضا.

وأجبر موامبا نفسه على الاعتزال في سن “24 عاما” بعد سقوطه مغشيا عليه في الملعب في مباراة بكأس الاتحاد الإنجليزي في 2012 وشارف على الموت بعد أن توقف قلبه لمدة 78 دقيقة لكنه تعافى بعد قضاء أربعة أسابيع في المستشفى.

وقال موامبا: كشخص عانى من قصور في القلب في ملعب كرة القدم، أجد نفسي أجد صعوبة في التفكير في أنه يمكنني الذهاب لمشاهدة كريستيان وهو يلعب. المساعدة الطبية التي تلقاها كريستيان بهذه السرعة والفعالية، بعد إصابته بالأزمة القلبية ربما تكون أحد الأسباب التي تجعله يأمل في استئناف مسيرته. دالي بليند يلعب بجهاز تنظيم ضربات القلب، لذا يمكن القيام بذلك على أعلى مستوى. لكن الأمر لا يتعلق فقط بالحالة الجسدية ولكن الجانب النفسي ومشاعر الأسرة التي قد يكون الأمر قاسيا عليها.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.