“رواندية” تدخل تاريخ أمم إفريقيا

دخلت الرواندية سليمة موكاسانغا تاريخ أمم إفريقيا، بعدما أصبحت أول حكمة تدير مباراة في البطولة.

وكلف الاتحاد الإفريقي “كاف” طاقم تحكيم نسائي بإدارة لقاء غينيا وزيمبابوي، مساء الثلاثاء، ضمن منافسات المجموعة الثانية، ويتكون الطاقم من الرواندية سليمة موكاسانغا “ساحة” وكارين أتيمز ابونغ من الكاميرون “مساعد أول” والمغربي فتحية جرمومي “مساعد ثان”.

وتعد هذه المرة الأولى أيضا، التي تدار فيها مباراة للرجال في أمم إفريقيا من قبل طاقم تحكيمي نسائي بالكامل.

وكانت سليمة موكاسانغا قد شاركت في إدارة مباراة سابقة في البطولة الإفريقية، بين غينيا ومالاوي، عندما تم تعيينها كحكم رابع.

وقال إيدي ميليت، رئيس الحكام في “كاف” في بيان: كان على سليمة موكاسانغا التغلب على عقبات صعبة للوصول إلى هذا المستوى، وهي تستحق الكثير من الثناء.

وأضاف: هذه اللحظة ليست لسليمة، ولكن لكل فتاة في إفريقيا لديها شغف بكرة القدم وترى نفسها حكما في المستقبل.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.