بلماضي: مباراة ساحل العاج ليست الأصعب في مسيرتي

‬أقر جمال بلماضي مدرب الجزائر بصعوبة مواجهة ساحل العاج المصيرية، لكنه لم يعتبرها الأصعب في مسيرته رغم أن حامل اللقب يواجه خطر الخروج من دور المجموعات بكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2022 في الكاميرون.

وجمعت الجزائر نقطة واحدة من مباراتين لتتذيل المجموعة الخامسة عقب تعادل بدون أهداف مع سيراليون وخسارة مفاجئة 1-صفر من غينيا الاستوائية أنهت سلسلة من 35 مباراة دون هزيمة لفريق بلماضي.

ولا بديل عن الفوز أمام ساحل العاج إذا أرادت الجزائر التأهل لدور 16.

وأبلغ بلماضي الصحافيين قبل مباراة يوم الخميس: أواجه مواقف صعبة دائما في مسيرتي التدريبية وهذا يحفزني كثيرا.

وأضاف: نحن في وضع معقد بالفعل لكن نحاول إيجاد الحلول اللازمة لتجاوز ذلك، لا يجب أن نتعامل مع الحسابات والضغط بشكل سلبي. إنه تحد ويجب الفوز به.

ورغم الفرص الكثيرة غابت الفاعلية أمام المرمى لتخفق الجزائر في التسجيل في المباراتين ويبحث بلماضي عن حلول لإنهاء الصيام عن الأهداف.

وتابع: لا أريد التفكير كثيرا في الأسباب بل أبحث عن حلول. إذا استغل الفريق الفرص الضائعة لتغير الموقف.

وقال القائد رياض محرز صانع لعب مانشستر سيتي: لا أفكر أبدا في الخسارة والعودة للديار. يجب تقديم مباراة جيدة والفوز وأنا متفائل بمواصلة المشوار في الكاميرون.

وأضاف: ستكون مباراة مفتوحة وصعبة والفريق الأفضل سيفوز. نعيش تحت ضغط ولم نتحل بالفاعلية لكننا مجبرون على تخطي هذه الظروف.

وتتصدر ساحل العاج المجموعة بأربع نقاط مقابل ثلاث نقاط لغينيا الاستوائية ونقطتين لسيراليون. وستكون الاحتمالات مفتوحة للتأهل إلى دور 16 مع صعود أفضل منتخبات تحتل المركز الثالث.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.