أنس جابر تطمح للفوز بالألقاب رغم تأثير الإصابة والمرض

أكدت التونسية أنس جابر أنها لم تسترد بعد كامل لياقتها وتألقها قبل بطولة أستراليا المفتوحة التي تنطلق الأسبوع المقبل عقب تعرضها لإصابة في المرفق إلى جانب إصابتها بفيروس كورونا أواخر العام الماضي.

واضطرت جابر التي هزمت التشيكية بترا كفيتوفا 6-4 و6-4 يوم الأربعاء وصعدت لدور الثمانية في بطولة سيدني إلى عدم المشاركة في البطولة الختامية لموسم تنس السيدات في وادي الحجارة بالمكسيك بسبب إصابة في المرفق الأيمن.

وأصيبت المصنفة العاشرة عالميا بفيروس كورونا بعد المنافسة في بطولة مبادلة الاستعراضية في دولة الإمارات الشهر الماضي أيضا.

وقالت جابر وهي أول عربية تصل لقائمة أول 10 مصنفات على العالم للصحفيين: لن أكذب عليكم. لم أسترد بعد كامل لياقتي ومستواي لكني أحاول ذلك.

وتابعت: الإصابة بكورونا في نهاية الموسم لم تكن في صالحي أيضا بالنسبة للتدريب والأمور الأخرى. بصراحة كنت أتعامل مع كل مباراة على حدة وأتابع تطور مستوى أدائي.

وأضافت جابر: في بعض الأحيان وبسبب الحماس للمباريات كان الألم يختفي قليلا ولذا أنا سعيدة فعلا بما وصلت إليه.

وتحدثت جابر عن وجود فرق بين الوصول لقائمة أول 10 مصنفات على العالم وبين البقاء في هذه القائمة.

وأردفت اللاعبة التونسية قائلة: ليس من السهل الوصول إلى هذا المستوى، ولذلك فإن هدفي هو البقاء في قائمة أول 10 مصنفات على مستوى العالم.

واختتمت حديثها: ولماذا لا أكون في قائمة أول خمس مصنفات عالميات؟ أود الفوز بالمزيد من الألقاب وأشعر أن بوسعي تحقيق هذا.

Leave a comment

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.